اقتصاد

خبير اقتصادي : سنة 2020 ستكون صعبة ولا تبشِر بالخير

 قال الخبير الإقتصادي راضي المدب إن سنة 2020 ستكون سنة صعبة ولا تبشر بالخير.


وذكر راضي المدب  أن المؤشرات الإقتصادية لا تبشر بالخير وتونس في 2020 ستدخل في مرحلة جديدة لم تعهدها من قبل، حيث تتزامن هذه السنة مع انطلاق تسديد قروض (إعادة 12 مليار دينار) مقابل اقتراض 13 مليار دينار.
 
وتابع أن تونس تعيش حالة طوارئ اقتصادية ومالية إضافة إلى حالة طوارئ أمنية، مشددا على ضرورة إدماج الإقتصاد الموازي وتسهيل إجراءات الحصول على القرض الصغير ومنح الفرصة لكل باعثي المشاريع الصغيرة.

مقالات ذات صلة

تونس تمكنت لأول مرة من تقليص نسبة المديونية بأكثر من 5 ...

تونس تمكنت لأول مرة من تقليص نسبة المديونية بأكثر من 5 نقاط

تونس تحتل المرتبة 52 في مؤشر الابتكار 2020

تونس تحتل المرتبة 52 في مؤشر الابتكار 2020

انخفاض صادرات تونس كميا بنسبة 5 بالمائة

انخفاض صادرات تونس كميا بنسبة 5 بالمائة

تراجع نسبة المديونية في تونس لأول مرة منذ 2011

تراجع نسبة المديونية في تونس لأول مرة منذ 2011

الزيادة في سعر السكر و بن المقاهي

الزيادة في سعر السكر و بن المقاهي

هيئة السوق المالية تمنح اسمنت قرطاج تأشيرة لرفع رأس ...

هيئة السوق المالية تمنح اسمنت قرطاج تأشيرة لرفع رأس مالها الى 395 ...

العبء الضريبي : معدلات تونس دون المتوسط العالمي

العبء الضريبي : معدلات تونس دون المتوسط العالمي

ارتفاع احتياطي تونس من العملة الصعبة

ارتفاع احتياطي تونس من العملة الصعبة

الأكثر قراءة

حالة الطقس

حظك اليوم